السويسريون يرفضون التخلي عن الطاقة الذرية

رفض السويسريون في استفتاء نظم مؤخراً الإسراع في إغلاق المحطات الخمس للطاقة النووية في البلاد، بعدما تغلبت مخاوف فقدان الاستقلالية في توليد الكهرباء على المخاوف الأمنية التي أثارها المدافعون عن هذا التدبير. وصوت 55 في المئة من الناخبين المشاركين في الاستفتاء على رفض المبادرة، في مقابل 45 في المئة أيدوها. ولو تم إقرار المبادرة، لكانت المفاعلات “ملبرغ” و”بزناو1″ و”بزناو2″ ستغلق السنة المقبلة، على أن يغلق المفاعلان “غوسغن” سنة 2024 و”ليبشتاد” سنة 2029.

وقد عارضت الحكومة السويسرية وقطاع الطاقة النووية خطة إغلاق المحطات النووية، محذرين من أن تبنيها سيؤدي إلى انقطاع في التيار الكهربائي وارتفاع كلفة الكهرباء وفقدان الاستقلال في توليد الطاقة، إذ ستصبح سويسرا أكثر اعتماداً على الطاقة المولدة من الفحم الحجري من جارتها ألمانيا التي تعتزم إغلاق مفاعلاتها النووية بحلول سنة 2022، بعد كارثة محطة فوكوشيما في اليابان عام 2011 التي أدت إلى الخطة السويسرية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.