هيئة كهرباء ومياه دبي ترسي أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن إنجاز عالمي جديد تمثل بترسية عقد المرحلة الرابعة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بقدرة 700 ميغاواط، وبتكلفة تصل إلى 14.2 بليون درهم (حوالى 4 بليون دولار أميركي)، وتعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة (CSP) في العالم بنظام المنتج المستقل، في موقع واحد، على التحالف الذي يضم كل من «أكوا باور» السعودية و«شنغهاي الكتريك» الصينية، والذي تقدم بأقل سعر تكلفة عالمي للطاقة بلغ 7.3 سنت أميركي للكيلوواط ساعة. ويمتاز المشروع بأطول برج شمسي في العالم بارتفاع يصل إلى نحو 260 متراً. ويجري العمل على توقيع اتفاقية شراء الطاقة وإتمام ترتيبات التمويل. وسيتم تدشين المشروع على مراحل بدءاً من الربع الأخير من سنة 2020.

وقال سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي أن هذه الخطوة تأتي باتجاه “تعزيز الاستدامة وتحويل دبي إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر من خلال استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف لتوفير 7 في المئة من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول 2020، و25 في المئة بحلول 2030، و75 في المئة بحلول 2050. وقد ساهم اهتمامنا بإنتاج الطاقة المتجددة في تراجع تكلفتها عالمياً، وانخفاض أسعار مناقصات مشاريع الطاقة الشمسية في أوروبا والشرق الأوسط وهذا ما شهدناه اليوم عملياً من خلال حصولنا على أدنى سعر عالمي لمشروع الطاقة الشمسية المركزة”.

ويعد مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية أكبر مشروع استراتيجي لتوليد الطاقة المتجددة في موقع واحد في العالم، وفق نظام المنتج المستقل(IPP) ، حيث سيتم توليد 1000 ميغاواط بحلول 2020، و5000 ميغاواط بحلول 2030.

وبدأت المرحلة الأولى من المشروع بقدرة 13 ميغاواط في 2013 باستخدام تقنية الألواح الكهرضوئية (PV)، وتم افتتاح المرحلة الثانية لإنتاج 200 ميغاواط من الكهرباء بتقنية الألواح الكهرضوئية في آذار (مارس) 2017، على أن يتم تشغيل المرحلة الثالثة بقدرة 800 ميغاواط وبتقنية الألواح الكهرضوئية سنة 2020. وسيتم تشغيل المرحلة الرابعة من المشروع بتقنية الطاقة الشمسية المركزة (CSP) وبقدرة 700 ميغاواط بدءاً من الربع الأخير من سنة 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.