750 الف وفاة بالسنة جراء التلوث البيئي

أصبحت التطورات وتسارع التجارة الدولية السبب الرئيسي في تلوث الهواء في السنوات الأخيرة والذي يتسبب بدوره في وفاة أكثر من سبعمئة وخمسين (750) ألف شخص كل عام.

أظهرت دراسة أن التطورات وتسارع التجارة الدولية أصبحت السبب الرئيسي في تلوث الهواء في السنوات الأخيرة والذي يتسبب بدوره في وفاة أكثر من سبعمئة وخمسون(750)ألف شخص كل عام.

وأوضح العلماء في دراسة نشرتها “جورنال نيتشر” أن اربعمئة وأحد عشر(411) ألف شخص لقوا مصرعهم عام الفين وسبعة(2007) بعد استنشاق غازات ضارة ملوثة للهواء الذي ينتقل من منطقة لأخرى حول العالم.

وعلاوة على ذلك، هناك وفيات بالملايين سنويا بسبب أمراض مرتبطة بالجهاز الرئوي نتيجة استنشاق ملوثات في الهواء التي تخرج من المصانع التي تعمل على زيادة غاز ثاني اكسيد الكربون في الهواء.

وتسهم التجارة الدولية في عولمة الملوثات والانبعاثات الضارة في الغلاف الجوي الناتجة عن التصنيع والإنتاج واستهلاك الوقود الأحفوري.

يذكر ان منظمة الصحة العالمية أعلنت أنّ وفاة ما يقدر بنحو اثني عشر مليون شخص في العالم عام الفين واثني عشر كانت نتيجة المعيشة أو العمل في بيئة غير صحية وهذا يمثل حالة وفاة واحدة من أصل خمس وفيات على المستوى العالمي.

ووفقا لتقديرات من منظمة الصحة العالمية,فان عوامل الخطر البيئي مثل الهواء والماء وتلوث التربة، التعرض للمواد الكيميائية، تغير المناخ، الأشعة فوق البنفسجية تساهم في تفشي أكثر من مائة مرض.وتزيد من نسبة التلوث البيئي سنويا.

أخبار الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.