«رينو» و«نيسان» تؤسسان مشروعاً مشتركاً لإنتاج سيارة كهربائية

تؤسس «نيسان موتور» وشريكتها «رينو» مشروعاً مشتركاً جديداً في الصين، مع مجموعة «دونغفنغ موتور» الصينية، لتصميم وإنتاج سيارة كهربائية، لتنضما إلى قائمة شركات صناعة السيارات العالمية التي تهدف لتصنيع مثل هذه السيارات في الصين.

وتحاول شركات صناعة السيارات استغلال طفرة سيارات «الطاقة الجديدة» الأقل تلويثاً للبيئة في أكبر سوق للسيارات في العالم، وتستعد للوفاء بحصص صارمة للسيارات الكهربائية مرتقبة في الصين.

وهذا الشهر، أعلنت «فورد موتور» أنها تدرس تأسيس مشروع مشترك مع شركة «آنهوي زوتي» لصناعة السيارات لإنتاج سيارة كهربائية في الصين، تحت علامة تجارية جديدة.

وأعلنت «تسلا» و«دايملر» و«جنرال موتورز» بالفعل عن خطط لإنتاج سيارات كهربائية أو هجينة تعمل بالكهرباء في الصين، التي ترغب في أن تستحوذ تلك السيارات على ما لا يقل عن خُمس مبيعات السيارات في البلاد بحلول عام 2025.

وتمتلك كل من «نيسان» و«رينو» نسبة 25 في المئة في المشروع الجديد الذي يعرف باسم «إي جي تي نيو إنرجي أوتوموتيف»، بينما تمتلك «دونغفنغ» النسبة الباقية، البالغة 50 في المئة، بحسب بيان صادر عن «نيسان» و«رينو»، يوم الثلثاء.

ولم يذكر البيان أي تفاصيل عن الالتزامات المالية للشركاء في المشروع المشترك، كما لم يحدد توقيت إطلاق السيارات.

عن “الشرق الأوسط”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.