بأمر البيت الابيض ..المختبرات الامريكية تجري جردا للمواد المعدية واجراءات السلامة

أفادت مذكرة صدرت يوم الخميس أن البيت الابيض امر المختبرات ذات التمويل الاتحادي والتي تستخدام مواد معدية اجراء جرد فوري لهذه المواد ومراجعة اجراءات السلامة والامن بها.

ويأتي الامر في اعقاب ثلاثة حوادث مؤسفة في مختبرات اتحادية خلال الاشهر الاخيرة منها اساءة استخدام عينات من الجمرة الخبيثة وسلالة من انفلونزا الطيور على ايدي باحثين بالمراكز الامريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها في اتلانتا.

بالاضافة إلى اكتشاف عينات من الجدري مضى عليها عقود في مختبر تابع لإدارة الاغذية والعقاقير الامريكية في مجمع معاهد الصحة الوطنية في ماريلاند.

وارسلت المذكرة -التي تحمل تاريخ 19 اغسطس آب- من مجلس الامن القومي ومكتب العلوم والسياسة التكنولوجية إلى جميع الوكالات الاتحادية التي تجري ابحاث في مجال علوم الحياة.

وطالب البيت الابيض في المذكرة جميع المختبرات الاتحادية التي تتعامل مع مواد حيوانية أو نباتية معدية أو سامة اجراء مراجعة لاجراءات السلامة والامن واعداد خطة لاجراء جرد روتيني للمواد التي تتعامل معها هذه المختبرات.

وشملت الاحداث التي وقعت في المراكز الأمريكية لمكافحة الامراض والوقاية منها احتمال تعرض اكثر من 80 من العاملين لبكتريا الجمرة الخبيثة وخليط في مختبر تم خلاله تلوث سلالة غير مؤذية من انفلونزا الطيور بسلالة شديدة العدوى من انفلونزا (اتش.5.إن.1) وارسالها إلى مختبر للدواجن في وزارة الزراعة الامريكية.

 

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.