إيبولا.. والأمراض المدارية المهملة

يعد مرض الإيبولا أحد الأمراض المدارية المهملة الكثيرة التي تحتاج إلى اهتمام شديد. وفي 2012 حددت منظمة الصحة العالمية 17 مرضا مداريا مهملا ينبغي أن يكون احتواؤه والقضاء عليه من الأولويات.

حمى الدنج

فيروس ينقله البعوض. زاد عدد حالات الإصابة بحمى الدنج بسرعة في السنوات القليلة الماضية. لا يوجد علاج متفق عليه للمرض لكن اللقاح الأول ضده قد يصل إلى الأسواق أواخر العام المقبل.

داء الكلب

يلقى أكثر من 99% من المصابين بداء الكلب حتفهم في العالم النامي وتعتبر الكلاب المنزلية مصدر الإصابة في معظم الحالات. من الممكن تقديم علاج وقائي بعد التعرض للإصابة.

التراخوما

عدوى بكتيرية في العين يمكن أن تسبب العمى وتصيب أكثر من 40 مليون شخص في أكثر من 50 دولة. ويمكن علاج هذا المرض بالمضادات الحيوية.

قرحة بورولي

قرح تسببها بكتيريا تحتاج إلى علاج بالمضادات الحيوية أو الجراحة في مراحلها الأخيرة وحالات الإصابة الشديدة.

الداء العليقي

عدوى مزمنة تصيب الجلد وتعرف أيضا باسم داء اللولبيات المتوطنة وتسببه بكتيريا. يصيب الداء العليقي الأطفال في الأساس لكن تم القضاء عليه في دول كثيرة من بينها الهند.

الجذام

مرض بكتيري يحدث تشوهات في الجلد وتم القضاء عليه في دول كثيرة. ويقتصر عدد حالات الإصابة المتبقية في الأغلب على 17 دولة.

داء شاغاس

ينتشر عن طريق حشرات تمص الدماء وتعرف باسم بق التقبيل. وتوجد الغالبية العظمى من حالات الإصابة بهذا المرض في أميركا اللاتينية.

مرض النوم

ينتقل المرض عن طريق ذبابة تسي تسي وهو مرض طفيلي من الصعب تشخيصه ويمكن أن يكون علاجه بالحقن في الوريد ساما. ويجري تطوير علاج محتمل للمرض عن طريق الفم.

داء الليشمانيات

مجموعة من الإصابات تسببها طفيليات أولية وتؤثر بأشكال عديدة على سكان أكثر من 90 دولة.

داء التكيسات المذنبة

تسببه الدودة الشريطية ويؤدي إلى نمو تكيسات في الجهاز العصبي المركزي. ومن بين الدول التي ظهر فيها المرض الصين هي الوحيدة التي تطبق برنامجا وطنيا لمراقبة واحتواء المرض.

دودة غينيا

عدوى تسببها دودة نيماتودا الموجودة في مياه الشرب. وأصبح المرض الآن على شفا الاجتثاث.

داء المشوكات

مرض تسببه المراحل اليرقية من الدودة الشريطية في الكلب. ويتم تشخيص نحو 200 ألف حالة إصابة جديدة بداء المشوكات الكيسي سنويا.

عدوى المثقوبات

يعاني عشرات الملايين من عدوى واحدة أو أكثر تنتقل عن طريق الغذاء وتسببها المثقوبات.

داء الفيل

مرض مؤلم يسبب التشوهات الشديدة وتسببه ديدان طفيلية. تحدث الإصابة عادة في مرحلة الطفولة لكن مظاهرها الواضحة تحدث في وقت لاحق.

داء كلابية الذنب

مرض يصيب العين والجلد وتسببه دودة صغيرة وينتشر عن طريق الذباب المصاب.

البلهارسيا

عدوى تسببها ديدان مفلطحة تعيش في المياه العذبة. تخترق يرقات الطفيل التي تفرزها القواقع الجلد في المياه.

الديدان المعوية المنقولة بالتربة

يصاب أكثر من مليار شخص بالطفيليات المعوية المنقولة بالتربة. وتنتقل الطفيليات عن طريق براز البشر الذي يلوث التربة في مناطق لا يوجد بها صرف صحي جيد.

 

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.