أوباما يعلن طوارئ لمواجهة إنفلونزا الخنازير

وقع الرئيس الأمريكي باراك أوباما مرسوما يفيد بأن أنفلونزا إتش1 إن1 للعام 2009، والمعروفة باسم أنفلونزا الخنازير، تشكل حالة طوارئ على صعيد البلاد، وذلك حسبما أعلن البيت الأبيض السبت.

ويهدف المرسوم الذي وقعه اوباما الى تسهيل عملية نقل اللقاحات اللازمة لعلاج المرض باعتبارها حالة طوارئ.

وكانت السلطات الامريكية اعلنت الاسبوع الماضي ان انفلونزا الخنازير انتشرت في 46 ولاية، وان هناك نحو ألف حالة وفاة مرتبطة بالفيروس.

وسبق ان اصدر رؤوساء امريكيون مراسيم تقضي باعتبار الكوارث الطبيعية، مثل الاعاصير، حالات طوارئ لتمكين السلطات الفدرالية من تخطي لوائح بعض الولايات التي تقضي باتباع اجراءات معينة لنقل المساعدات.

كما ان اعتبار انفلونزا الخنازير حالة طوارئ يساعد على نقل المرضى من مستشفى لآخر لتلقي العلاج بشكل اسرع، ودون تعقيدات ادارية.

وقال اوباما في البيان الذي اصدره بشأن انفلونزا الخنازير انها لازالت تنتشر بسرعة في عدة مواقع، وان انتشارها يفوق قدرة بعض اجهزة الرعاية الصحية على التصدي لها.

واضاف البيان ان الحكومة الامريكية اتخذت خطوات جادة للتصدي لانفلونزا الخنازير مثل تطوير لقاحات لعلاج المرض.

وتأمل الحكومة الامريكية في توفير 50 مليون جرعة من اللقاحات خلال شهر نوفمبر، ونحو 150 مليون جرعة خلال شهر ديسمبر.

BBC

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.