“السمكة الذهبية” تتعافى بعد إزالة ورم من دماغها

بدأت سمكة ذهبية استرالية في التعافي، بعد نجاح عملية جراحية خطيرة لإزالة ورم من الدماغ كان يهدد حياتها.

ووضعت السمكة جورج، التي تعيش مالكتها في مدينة ملبورن الاسترالية، تحت التخدير الكامل لاجراء الجراحة التي تكلفت 200 دولار.

وقال الدكتور تريستان ريتش، الذي أجرى الجراحة لراديو 3 إيه دبليو في ملبورن :”إن السمكة تتعافى الآن وبدأت العوم.”

وأضاف الطبيب البيطري أن السمكة البالغة من العمر 10 سنوات من المتوقع أن تعيش لمدة 20 عاما أخرى.

وأوضح ريتش من مستشفى لورت سميث للحيوانات أن جورج كانت تعاني من ورم كبير في مقدمة رأسها وكان ينمو ببطء، وبدأ يؤثر سلبا على حياتها.

وكانت مالكة السمكة بين خيارين إما أن توافق على إجراء الجراحة أو تدعها تخضع للقتل الرحيم.

وتابع الطبيب المعالج :”كانت مهتمة بالأمر بصورة كافية لتمنحها الفرصة.”

واستخدم الطبيب تقنية علاجية سمحت للسمكة أن تظل على قيد الحياة من خلال ضخ ماء مليئ بالأكسجين من خلال خياشميها.

ووصف الطبيب العملية التي استغرقت 45 دقيقة بأنها كانت “معقدة”، وحرص خلالها على أن لا تفقد السمكة الكثير من الدماء لأن وزنها لا يزيد عن 8 جرامات.

 

BBC

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.