أبوظبي تكشف عن أكبر مشروع لتخزين المياه في العالم

كشفت هيئة البيئة في أبوظبي وهيئة مياه وكهرباء أبوظبي اليوم (الثلثاء) عن خزان المياه الإستراتيجي في ليوا، أكبر مكان لتخزين المياه المحلاة عالية الجودة من صنع الإنسان في العالم.

وتمت تغذية الآبار، التي تقع على عمق 80 متراً تحت صحراء ليوا، عن طريق واحدة من أكبر شبكات أنابيب المياه في الإمارات التي تنقل المياه من محطة الشويهات لتحلية المياه بمعدل سبعة ملايين غالون إمبراطوري (32 ألف متر مكعب) يومياً لأكثر من 27 شهراً.

ويعزّز المشروع الأمن المائي في أبوظبي والمرونة من خلال إعادة تغذية خزانات المياه الجوفية بمياه محلاة عالية الجودة لا يمكن تخزينها فوق سطح الأرض بسبب التلوث والعوامل الأخرى.

ويتم نقل المياه المحلاة من الساحل لإنشاء نظام احتياطي آمن تحت الأرض.

وقالت الأمينة العامة لهيئة البيئة في أبوظبي رزان خليفة المبارك: «إن المشروع بأكمله يعد دليلاً على قوة التعاون بين الأطراف المعنية المتعددة، ودراسة حالة نموذجية في التعاون الحكومي الدولي المدفوع بالركائز البيئية التي تستدعي الضرورات الاقتصادية المستدامة».

وقال مدير عام هيئة مياه وكهرباء أبوظبي بالإنابة الدكتور سيف صالح الصيعري: «إن هذا الاحتياطي يعمل كشبكة أمان لتوفير المياه، ويعتبر الآن نموذجاً إقليمياً ممتازاً لاستشراف المستقبل والتخطيط».

وقال وزير التغير المناخي والبيئة الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي: «نحن في وسط مرحلة تحول عالمية في الطاقة لم يسبق لها مثيل».

عن “عكاظ”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.