تجنيد كلاب في مكافحة النمل الناري في سيدني

أفاد تقرير إعلامي، بأن كلابا بوليسية خاصة جلبت إلى سيدني لتحديد أماكن تفشي النمل الناري الأمريكي الجنوبي، الذي اكتشف قرب ميناء سيدني.

وذكرت صحيفة “سيدني مورنينج هيرالد”، أنه يعتقد أن النمل وصل على متن سفينة قادمة من الأرجنتين، وربما يمثل كارثة بالنسبة للبيئة، ويمكن أن يتطلب الأمر إنفاق مليارات الدولارات للقضاء على هذا النمل حال انتشاره.

وجرت الاستعانة بفريق طواري من 25 خبيرا في الأمن البيولوجي ومكافحة الحشرات للقضاء على النمل شديد الخطورة، وجلب الفريق 3 كلاب مدربة بشكل خاص على اكتشاف مستعمرات النمل الناري.

ويمكن لهذا النمل الاستيلاء سريعا على المناطق العشبية المفتوحة ويجعل من المستحيل السير فيها بأحذية مفتوحة، وسوف تغطي عملية البحث عدة كيلومترات حول ميناء سيدني.

كان أول مرة يتفشى فيها النمل الناري في استراليا في بريزبن عام 2001، وبلغت تكلفة القضاء عليه 281 مليون دولار استرالي “232 مليون دولار أمريكي”.

 

الشرق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.