العناكب أكبر حجما بالقرب من العمران

يتسبب نمو المدن وتطورها بكبر حجم بعض أنواع العناكب، بحيث تصبح أكبر حجماً وأسرع تكاثراً، وفقاً لما كشفته دراسة عملية جديدة.

ووجد الباحثون أن العناكب الذهبية، بدلاً من أن تزدهر في المناطق الريفية حيث الكثير من النباتات، فإنها تنتعش أكثر في المناطق العمرانية قرب سيدني بأستراليا، حيث أن حجمها بات أكبر من المعدل، كما أنها أسرع في التكاثر.

واعتمدت الدراسة العلمية، التي نشرت في دورية “بلوس وان” على دراسة 222 نوعاً من العناكب، خلال الفترة بين أبريل ويونيو 2012.

ووجدت الدراسة أن “التعديلات على البيئات الطبيعية التي تأوي العناكب تؤدي إلى إعادة توزيع وانتشار الأنواع، ويمكن أن تتسبب في زيادة أعداد أنواع بعينها بحيث تصبح قادرة على استغلال الأنظمة البيئية الجديدة.

وكشفت أن حجم العنكبوت ارتبط بصورة سلبية مع الغطاء النباتي، وعلى نحو إيجابي بالأسطح الصلبة أو العمران.

وأظهرت الدراسة أن حجم العنكبوت الكبير وزيادة قدرته على التكاثر في المناطق العمرانية تفيد بأن بعض الأنواع تستفيد أكثر من غيرها من التغير في طبيعة الموئل المرتبط بالتوسع العمراني.

 

سكاى نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.