تأثير المايونيز المخيف على جسم الأنسان

المايونيز من أشهى الإضافات التي يفضل البعض وضعها على الطعام، بل قد يجعله الكثيرون عنصرا أساسيا على المائدة، وعلى الرغم من أن المايونيز يضفي مذاقا مميزا للطعام ومحببا للكثيرين، إلا أن تناوله يوميا يؤدي إلى إحداث خلل واضطراب شديد في ترتيبات عمليات الجسم بالكامل.

هذا ما أكدته الدكتورة هبة عصام أخصائية التغذية، موضحة أن هذا الخلل يكمن نتيجة احتوائه على بعض العناصر بتركيزات معينة تضر الجسم، وتفقده القدرة على معادلتها مع عناصر الجسم الأخرى الهامة كالأوميجا 6.

فضلا عن أنه قوي المفعول على المعدة، وخاصة من لديهم مشاكل صحية تستوجب عدم الإسراف في تناول البيض. مع العلم أن مكونات المايونيز في حد ذاتها غير ضارة، ولكن المشكلة تكمن في المواد الصناعية ومكسبات الطعم المضافة إليه، والتي تحوله إلى عنصر خطر للغاية.

وتابعت د هبة “لا شك أن المايونيز يحتوي على نسبة عالية من المصنعات والدهون تجعله يقدم للجسم أقوى أضرار ممكنه وخطره الأكبر يكمن في إمكانية إضافته على كل أنواع الطعام، وصلاحيته للأكل في كل الأوقات، فالإفراط فيه يؤدي إلى تعرض الجسم للإصابة بالعديد من الأمراض مثل زيادة نسبة الدهون في الجسم، وتأثيره القوي على الأمعاء لدى بعض المرضى، وارتفاع مستويات ضغط الدم والكوليسترول.

 

الأن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.