العسل النقي بديل طبيعي للمضادات الحيوية

اكتشف علماء فى جامعة لوند فى السويد أن مجموعة من بكتيريا حمض اللاكتيك الموجودة فى عسل النحل النقى والمستخرجة من بطون النحل لديها خصائص مضادة للميكروبات، بما فى ذلك القدرة على محاربة الجراثيم والبكتيريا البشرية.

الدراسة التى نشرتها دورية الجروح الدولية وبالنظرإلى أن الناس الذين استخدموا العسل لعلاج الجروح لآلاف السنين، وجدوا أنه من المدهش أن ينظر العلماء للخصائص المضادة للميكروبات الموجودة بالعسل النقى.

واكتشف الباحثون فى جامعة لوند خصائص العسل النقى الذى يحتوى على بكتيريا حية، بدلاً من العسل الذي يمكنك شرائه من المحلات، الذى يحتوى على البكتيريا الميتة فقط، كما وجد أن بكتيريا حمض اللاكتيك الموجودة فى العسل الطازج فعالة ضد “MRSA” المقاومة للمضادات الحيوية وبعض الأمراض الأخرى.

وحدد الدكتور توبياس اولوفسون، وهو متخصص فى علم الأحياء الدقيقة الطبية فى لوند، مجموعة فريدة من 13 نوع من بكتريا حمض اللاكتيك الموجودة بالعسل الطازج وجدت فى بطون النحل.

والجدير بالذكر أن بكتيريا حمض اللاكتيك التى تعيش فى بطون النحل يبدو أنها تشارك فى إنتاج العسل، إنتاج مجموعة من المركبات المضادة للميكروبات، ولاحظ الباحثون أن تلك البكتيريا موجودة بكميات كبيرة فى العسل الطازج غير المعالج فى جميع أنحاء العالم.

وقد استخدم فريق البحث فى المختبر العسل التى يتم تخصيبه مع بكتيريا حمض اللاكتيك المأخوذة من بطون النحل.

ووجد الباحثون أن بكتيريا حمض اللاكتيك فعالة ضد هذه الجرثومة “MRSA” (المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيلين)، “VRE” (المكورات المعوية المقاومة للفانكومايسين)، الزائفة الزنجارية، ومسببات الأمراض الأخرى التى تسبب التهابات خطيرة فى المستشفى للمرضى والأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة.

وأضاف اولوفسون أنه من الضرورى الآن التحقيق فى استخدام العسل النقى كبديل للمضادات الحيوية.

 

البديل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.