تجنب خمس مواد غذائية للحفاظ على صحتك

من يريد أن يعيش حياة صحية فليس عليه بالضرورة أن يتخذ حمية صعبة، وإنما عليه تجنب فقط بعض المواد الغذائية غير المفيدة. تعرف على بعضها في هذا الملف.

فشار (بوب غورن) الميكروويف

الكثير يحب تناول الفشار وخاصة أثناء مشاهدة التلفزيون أو مع الأصدقاء. وما عليك سوى وضع كيس الفشار في الميكروويف والانتظار لدقيقتين أو ثلاثة. لكن هذه النوعية من الفشار هي ضارة جدا للإنسان، لان الشركات المصنعة تستعمل دهون دياكيتيل المصنعة. هذه الدهون تدمج مع أحماض بيرفلوروكتان لكي لا تلتصق بالذرة. ويُعتقد أن أحماض بيرفلوروكتان قد تسبب مرض السرطان.

الطحين الأبيض

المواد الغذائية المصنوعة من الخبز الأبيض كثيرة ومنتشرة في مختلف الأطباق. لكن الطحين الأبيض يحتوي على كميات كبيرة من السعرات الحرارية غير المفيدة وقليل من المواد الغذائية الهامة للجسم. سكريات الطحين الأبيض تتحول سريعا في الجسم إلى سكريات ضارة تزيد من نسبة السكر في الجسم، والسعرات الحرارية تتحول إلى دهون تزيد السمنة.

 البيتزا المحفوظة في الثلاجة

كثير من الناس يفضلون أكل طبق من البيتزا بعد يوم عمل طويل ويستعملون البيتزا المحفوظة في غلاف خاص تحفظ في الثلاجة وتحضر سريعا في الفرن. هذا النوع من البيتزا ضار جدا لأنه يحتوي على كميات كبيرة من الملح وجبنة عالية الدسم ومواد كيمائية حافظة، ويحتوي على القليل من الخضروات. لذلك يفضل أن يتجنب تناول هذه البيتزا أو إضافة الخضروات الطازجة إليها.

مشروبات “لايت”

يعتقد الكثير من الناس أن المشروبات التي يكتب عليها “لايت” خالية من السكر، ولكنها بالحقيقية ليست كذلك، لان الشركات المصنعة تستعمل المحليات وبدائل السكر الشبيهة لتلك التي يتناولها المصابون بمرض السكري بدل السكر الطبيعي. المحليات وبدائل السكر هذه يُعتقد أن لها علاقة بانتشار مرض السرطان في الجسم، لذلك ينصح بالابتعاد عنها، بالإضافة إلى ذلك فإن مشروبات “لايت” تزيد من نسبة الاحساس الجوع.

البطاطا المقلية

البطاطا المقلية تحتوي على الكثير من الدهون والسعريات الضارة والأملاح. نسبة الدهون فيها تتجاوز في بعض الأحيان الـ 30 بالمائة، وطبق صغير من البطاطا المقلية يكفي لتغذية الجسم بالسعرات الحرارية ليوم كامل. بالإضافة إلى ذلك فإن عملية طبخ وتسخين البطاطا المقلية قد تؤدي إلى إنتاج مادة أكريلاميد التي تسبب تغيير الجينات وانتشار مرض السرطان، وذلك نقلا عن موقع ياهو الإلكتروني.

YAHOO

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.