هيئة البيئة بأبوظبي تطلق “عالم شاهين”

في إطار جهودها لتحقيق رؤية حكومة أبوظبي في إيجاد مستويات عالية من الوعي البيئي لدى مختلف قطاعات وأفراد المجتمع في إمارة أبوظبي وسعيها لتنفيذها إستراتيجيتها وخطة عملها في مجال التوعية البيئية للإسهام في تحقيق التنمية المستدامة، أطلقت هيئة البيئة – أبوظبي بوابة ترفيهية وتعليمية للأطفال من جميع الأعمار على موقعها الالكتروني www.ead.ae باللغتين العربية والانجليزية، بهدف تعريفهم على بيئتهم المحلية بطريقة ممتعة ومشوقة ورفع مستوى وعيهم حول قضايا البيئة العالمية المتعلقة بالمياه والطاقة والنفايات والهواء والتنوع البيولوجي.


ويعتمد “عالم شاهين”، الذي يستهدف الفئة العمرية من عمر 6 إلى 16 سنة، على استخدام الوسائط التعليمية التفاعلية المختلفة لجذب الأطفال وتزويدهم بالمعلومات المفيدة عن البيئة بطريقة ممتعة حيث يركز بشكل أساسي على الحركة والألوان والشخصيات التصويرية والكرتونية لقدرتها على تنمية القدرة على الإبداع والابتكار، فبدخولهم الموقع سينضم الأطفال إلى شاهين وأخته الصغيرة نورة في رحلة استكشافية للتعرف على البيئة.

ولقد اختارت الهيئة أن يتم إطلاق هذه الموقع الجديد المخصص للأطفال في جو من المرح والتشويق بمنتزه خليفة، حيث استعرض عدد من الأطفال وطلبة المدارس مهاراتهم في تصفح الموقع، من خلال المشاركة في الألعاب البيئية المسلية والتفاعلية التي يقدمها الموقع.

وبهذه المناسبة أكد سعادة ماجد المنصوري، الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي أن الموقع الجديد سيتيح الفرصة للأطفال والشباب للتعبير عن آرائهم وآمالهم في تحقيق الحفاظ على البيئة من خلال تقديم أفكار ومقترحات بيئية ورسائل تساهم في دعم الجهود التي تبذلها الدولة  لحماية البيئة.

وقال المنصوري إن هناك العديد من الشباب الذين لديهم رغبة كبيرة في تقديم المساعدة لحماية بيئتهم، ولكنهم بحاجة إلى من يوجههم إلى الطريق الصحيح لكي تكون جهودهم مثمرة، وقادرة على إحداث فرق حقيقي في بيئتهم ومجتمعهم. ونحن على ثقة بأن لهذه الفئة دور كبير في الحفاظ على البيئة، ويمكنها إحداث الفرق، وسوف نعمل من خلال “عالم شاهين” على توجهيهم إلى الكيفية التي تمكنهم من المساهمة الفعالة في الحفاظ على البيئة.

وأكد المنصوري على حرص الهيئة على غرس القيم والمبادئ البيئية لدى الأطفال وتعليمهم أنماط سلوكية بيئية أكثر إيجابية، متمنيا أن تصل هذه الرسالة إلى شريحة أكبر من الأطفال من خلال موقع “عالم شاهين” داعيا المعلمين وأسر الطلبة إلى التفاعل مع أطفالهم من خلال هذه التجربة الالكترونية الفريدة.

وقالت ليلى الحسن، المتحدثة باسم قطاع التوعية البيئية بالهيئة “إن “عالم شاهين” يوفر وسيلة آمنة، وطريقة تفاعلية لتعريف الأطفال ببيئتهم حيث تم تصميم الموقع بطريقة تحفز الأطفال وتشجعهم على المحافظة على البيئة وإشباع حاجاتهم المعرفية بطرق حية ومشوقة وجذبهم لتصفح الموقع والعودة إليه من جديد، مؤكدة أن الهيئة ستقوم بتطوير الموقع وإدخال معلومات وألعاب جديدة بشكل مستمر.

وشاهين هو شاب إماراتي يبلغ من العمر 16 عاما ويعيش في إمارة أبوظبي. وهو شاب مغامر يهتم بالبيئة ويسعى للمساهمة في المحافظة عليها. أما أخته نورة فهي طفلة ذكية وظريفة تحب النظافة ولا تحب من يرمي القمامة في غير مكانها الصحيح. تفكر نورة كثيرا في العمل الذي ستمتهنه عندما تكبر فهي تريد أن تكون لها حياة مهنية ممتعة، مختلفة ومفيدة لبلدها.

وفي الوقت الحالي يتضمن هذا الموقع المتميز 8 ألعاب تفاعلية من أصل 13 لعبة سيتم إضافتها قريبا، وتهدف هذه الألعاب إلى زيادة وعي الأطفال وحثهم على قيم المحافظة على البيئة ومواردها الطبيعية. فعلى سبيل المثال، في لعبة “من أنا؟” يطلب شاهين المساعدة في اختيار حيوان من بين مجموعة الحيوانات على أن تتطابق الصورة مع صفات وخصائص الحيوان المذكورة. أما لعبة ” حافظ علي ولا تهدرني” فهي تدعو الأطفال للمحافظة على المياه من خلال مساعدة نورة في ري نباتاتها ولكن دون إسراف.

ومن خلال قسم ” وظائف بيئية”، فإن الأطفال مدعوون لمتابعة نورة وهي تجري المقابلات مع عدد من الخبراء البيئيين العاملين بالهيئة، مثل الباحثين في مجال الأحياء البحرية والمفتشين البيئين، لتحديد مهنتها المستقبلية.

كما يتيح “عالم شاهين” الفرصة للأطفال للتعبير عن ما يقومون به لحماية البيئة، وتبادل الآراء حول الموضوعات البيئية الهامة والمشاركة في استطلاعات الرأي المتعلقة بالبيئة. وفي قسم “شارك معنا بمساهماتك البيئية” يمكن للأطفال تحميل قصصهم وصورهم المتعلقة بتجاربهم البيئية.

ابوظبي: عماد سعد

1 comment

رابط RSS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.